الرئيسية / الفعاليات العلمية / مقالات / الجلوتاثيون وثاني كبريتيد الجلوتاثيون المؤكسد

الجلوتاثيون وثاني كبريتيد الجلوتاثيون المؤكسد

الجلوتاثيون: هو أحد مضادات الأكسدة غير الأنزيمية ، وهو موجود في معظم الكائنات الحية ، بدءا من البكتيريا إلى البشر ويتكون من ثلاثة أحماض أمينية مهمة γ-L-glutamyl و L-cysteinyl و  glycine.  ، ويوجد الجلوتاثيون في الدم ويمكن عزله من الكبد والعضلات ، وكذلك هناك شكلان مختلفان من الجلوتاثيون:

الشكل النشط ، الذي يعرف باسم الجلوتاثيون المختزل (GSH) ، وهو يمثل غالبية GSH داخل الخلايا حوالي 90-95٪  منه موجود في العصارة الخلوية والنواة والميتوكوندريا.

الشكل غير النشط ، يطلق عليه الجلوتاثيون المؤكسد ( GSSG) الذي يمثل حوالي 10 ٪ في الميتوكوندريا والشبكة الإندوبلازمية. يتم تحويل GSSG إلى GSH بواسطة عملية اختزال الجلوتاثيون ( GR) بوجود فوسفات نيكوتيناميد الأدينين ثنائي النوكليوتيد (NADPH).

ان للجلوتاثيون عادة ميزات خاصة اذ يعمل كمضادة للأكسدة لحماية الخلايا من التلف الناجم عن المؤكسدات ، كما أنه يلعب دورا رئيسيا في التحكم في العديد من العمليات الخلوية مثل ؛ تخليق الحمض النووي والبروتين ، والتعبير الجيني ، ومسارات الإشارات ، ونمو الخلايا ، والتمايز ، وموت الخلايا المبرمج ، ويمنع تدمير الخلايا التي تنتجها أنواع الأكسجين التفاعلية خاصة تلك ذات الصلة بالآليات المسببة لمرض السرطان.

وفي الانسان ، يعتبر GSH مؤشرا أساسيا لمختلف الأمراض ويمكن أن ترتبط تركيزاته مع مسببات مختلفة من الامراض ومنها ؛ أمراض الجهاز التنفسي وأمراض الكبد الكحولية والتهاب المفاصل الروماتويدي ومرض الزهايمر وسرطان الدم ، فقد ترتبط زيادة مستويات أنواع الأكسجين التفاعلية وانخفاض مستويات GSH بالإفراط في التعبير عن بروتين الأورام الميوسين 1   (MUC1-C) الذي يرتبط بشكل متكرر بابيضاض الدم النقوي الحاد   .(AML)

وقد أشارت العديد من الدراسات إلى ضعف نظام مضادات الأكسدة بسبب زيادة الجذور الحرة وخاصة في سرطان الدم الحاد في مرحلة الطفولة مع وجود علاقة سلبية بين GSH مع MDA والفيتامينات (A و E و C) على التوالي ، ومن ثم فمن الممكن أن تسبب في زيادة إنزيمات الكبد ، ولكن الانخفاض في تركيز الجلوتاثيون الكبد ذلك من الممكن أن يكون مؤشر كاستجابة مستهدفة للتأثيرات السامة الحادة من قبل الجذور الحرة في مرضى سرطان الدم.

 

أ.م.د. زينب توفيــق الجبــوري

شاهد أيضاً

الاحتباس الحراري

مقالة من قبل م.ندى علي صالح منذ الثورة الصناعية ارتفعت درجة الحرارة السنوية العالمية اجمالا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.